مركز مدى الابداعي يختتم تدربين للنساء


أنت هنا : الرئيسية > أخبار >مركز مدى الابداعي يختتم تدربين للنساء

اختتم مركز مدى الإبداعي، تدريبي صناعة الإكسسوارات وتدريب جنسانية الفرد والأسرة ضمن مشروع المزيد من فرص العمل المهنية الذي تنفذه المؤسسة بالنيابة عن إتحاد مؤسسات سواسوا وبتنظيم من المؤسسة الفلسطينية للتمكين والتنمية المحلية REFORM.

وتناول تدريب جنسانية الفرد والأسرة، الذي نفذ بالشراكة مع المنتدى العربي للجنسانية بواقع 24 ساعة تدريبية، موضوع التعامل مع الأبناء المراهقين خلال فترة المراهقة، والأدوار الإجتماعية والبيولوجية  للرجل والمرأة، وشارك بالتدريب 16 سيدة من نساء مركز مدى في بلدة سلوان.

كما وشاركت حوالي 20 سيدة بتدريب صناعة الحلي النسائية وإعادة تدويرها، بواقع 24 ساعة تدريبة، تدربت النساء خلالها على طريقة صناعة الحلي النسائية وإعادة ترميم وتدوير القطع القديمة المهملة وإنتاج قطع جديدة ممكن الإستفادة منها وتسويقها. حيث يهدف المشروع لتعزيز دور النساء و الشباب ومشاركتهم المجتمعية وتمكينهم إقتصادياً وسينفذ على مدار العام.

ويشمل مشروع "المزيد من فرص العمل" على عدة مسارات تدريبية منها تدريبات الدعم النفسي والإجتماعي للمشاركين،  وتدريبات حول تنظيم وإدارة المشاريع والمهارات الشخصية، واستخدام الإعلام والتكنولوجيا في التسويق للمنتجات الى جانب التدريبات المهنية التي تشمل صناعة الحلي النسائية  وإعادة تدويرها وصناعة الشمع والدمى.

ويهدف المشروع إلى تعزيز شراكة المرأة والشباب في المناطق المهمشة والأقل حظا لا سيما الفئات التي لم تستطع الحصول على فرص تعليمية لتساندهم على الانخراط في سوق العمل بشكل معمق، و النهوض بواقع القدرات الذاتية للفئات المستهدفة، وتمكينهم من قيادة عمليات إنتاجية تلبي احتياجاتهم، و بناء شراكات قادرة على تسويق منتجات المشاركين، وتعظيم قدراتهم المتصلة بالتسويق، وإدارة المشاريع.

مجموعة "سوا سوا" هي مبادرة من المنظمات الأهلية، وجدت بالشراكة مع منظمتي شركاء خدمة السلم الأهلي  “ZFD”والجمعية الألمانية  ”GIZ”  الممولة من الحكومة الألمانية، ومركز الطفل الفلسطيني في مخيم شعفاط، ومركز مدى الإبداعي في بلدة سلوان، ومركز يافا في مخيم بلاطة ومؤسسة غراس في بيت لحم ومنتدى الجنسانية