2018 في مدى – سلوان .. مخيمات، ورشات، أيام مفتوحة، جولات .. وفرع جديد


أنت هنا : الرئيسية > أخبار >2018 في مدى – سلوان .. مخيمات، ورشات، أيام مفتوحة، جولات .. وفرع جديد

 

 كان عام 2018 في مركز مدى الإبداعي – سلوان حافلا بالأنشطة والفعاليات المنوعة التي قدمها للأطفال والشباب والنساء، حيث نظم خلال العام مخيمات صيفية وشتوية لجميع الفئات العمرية، وافتتح دورات جديدة، وأحيا المناسبات الدينية والاجتماعية والوطنية، إضافة الى الجولات التثقيفية والرحل الترفيهية، والأيام المفتوحة، وورشات العمل، والمشاركة في المعارض، وأخيرا افتتاح الفرع الرابع في الحارة الوسطى بسلوان.

 

مخيمات صيفية وشتوية لجميع الفئات العمرية

كان لكل فئة عمرية في مدى نصيب من المخيمات التي أقامها خلال عام 2018، منها:

سلسلة فعاليات "صيف .. كيف .. تعلم"

خلا العام الماضي، نظم مدى أضخم سلسلة للفعاليات الصيفية تحت عنوان "صيف، كيف،تعلم"حيث أقيمت في فروع المركز بالبلدة، شملت الفعاليات عدة أنشطة منها: "أطول مخيم في مدينة القدس "بحبك يا سلوان 12"، والأيام المفتوحة للألعاب الشعبية والرياضية، ويوم سينما ويوم مسابقات "تيلي ماتش" بالإضافة الى العديد من الجولات التثقيفية، والرحل الترفيهية.

بحبك يا سلوان 12

وككل عام نظم مركز مدى المخيم الصيفي "بحبك يا سلوان" للسنة الثانية عشر، وتميز المخيم هذا العام بكونه أكبر وأطول مخيم في مدينة القدس، حيث شمل على الفئات العمرية من "5 – 17 عاما" وكان مقسما الى أسابيع، في كل أسبوع  تشارك فئة عمرية معينة، وفي كل أسبوع تقسم الأيام الى عدة محطات متنوعة  يتنقل خلالها الطفل.

وشمل المخيم على العديد من الفعاليات الفنية والترفيهية والحركية والأشغال اليدوية وفعاليات مكتبية وموسيقية وفعالية الألعاب المائية ، إضافة الى الفعاليات الحركية والتنافسية الترفيهية  "التلي ماتش" ، وفعاليات اليوم الصحي ، وفعاليات التعريف بالهوية وورشات ثقافية وورشات ارشاد نفسي واجتماعي، وكان المخيم مجاني في ظل الأوضاع الصعبة التي يعشها أهالي بلدة سلوان، واختتم كل أسبوع لكل فئة عمرية برحلة ترفيهية الى مدينة أريحا بمشاركة أولياء الأمور والمرشدين ومساعديهم بالإضافة الى المجموعة النسوية في مركز مدى، وأقام مدى للعام الثاني على التوالي مخيم بحبك يا سلوان في فرع المركز ببطن الهوى، وذلك حتى يصل لأكبر عدد من المستفيدين.

 

وللمرة الأولى، مخيم بكرة أحلى للنساء

في فكرة مبتكرة وجديدة، أقام المركز مخيما للنساء بعنوان "بكرة أحلى" الذي استمر على مدار أسبوعين، بمشاركة عشرات النساء من قرى القدس المختلفة،  وتخلل المخيم أنشطة وفعاليات متنوعة كالنشاطات الحركية والرياضية التي كسرت الحواجز بينهن، وأعادت اليهن ذكريات الطفولة،  وجلسات استرخاء ويوغا، ومحطات الأشغال اليدوية، ودورات وورشات عمل توعوية كان أبرزها: ورشة صحية كان موضوعها الأبرز "سرطان الثدي"،  وورشة بعنوان "كيفية التصرف في حالة الطوارئ"، وورشة أخرى بعنوان "اعرف ذاتك"، وتخلل المخيم جولة الى قرية بتير والتي تقع في مدينة  بيت لحم، وخلال المخيم كانت لهن  جولة أخرى الى البلدة القديمة في مدينة نابلس ، ووادي الباذان".

 

مخيم الشباب في الشمال الفلسطيني

وتميز هذا العام بإقامة مخيم للشباب في الشمال الفلسطيني، بالشراكة مع المركز الفلسطيني للإرشاد، على مدار خمسة أيام، ومن أبرز أهدافه، كسر الحواجز وتعلم بناء الفريق، ومواجهة المخاوف وتقبل الأخر، وتعلم النظام وتحمل المسؤولية، إضافة الى التعرف على قرى الشمال الفلسطيني، وتضمن المخيم فعاليات مختلفة كرمي السهام والتيلي الماتش وتسلق الجبال، وفعالية الوصول الى المجهول، كما تضمن العديد من الجولات كزيارة لقرية اقرث المهجرة، وزيارة الى القرية الشركسية الريحانية، و مسار في بانياس، وبناء الخيم في سهل الحولة، وأمسية موسيقية، وأمسية ثقافية ومسارات ليلية، وجولة في وادي التماسيح ،و جولة  الى مغارة الاصبح القريبة من قرية الدامون ، إضافة الى العاب مائية على البحر ، وجولة في مغارة القوس، وعمل فعالية الإنزال بالحبال، ومسار في وادي القرن وقلعة المنتفورت، إضافة لفعاليات الدراما التي تلخصت في اسكتشات عن العمل الجماعي والتواصل والنجاح والاخفاق والتحسين والتطوير.

المخيم الشتوي

وأقام مدى في نهاية العام مخيما شتويا للأطفال للفئات العمرية من عمر 6 – 14 عاما، حيث قسم عطلة الأطفال الشتوية الى أيام يحمل كل يوم  موضوع معين يتم تطبيقه في فروع المركز الأربعة  بذات الوقت، وذلك حتى يتسنى لأكبر عدد من الأطفال المشاركة باختلاف أماكن سكنهم، وقسمت الأيام الى : يوم السينما، اليوم الصحي، يوم الصحة النفسية، اليوم الثقافي، اليوم الرياضي.

تخييم في الجليل الاسفل

وشاركت مجموعة من أطفال مدى خلال العام الماضي في تخييم  في الجليل الأسفل ضمن مشروع "أخ كبير"، حيث تلقى الأطفال العديد من الورشات كورشة تتعلق بحماية الطفولة وورشة أشغال يدوية ودراما ومهارات حياتية ، إضافة الى الألعاب المائية وإقامة  عرس فلسطيني. 

 

أيام مفتوحة

يوم مكتبي مفتوح للأطفال وأمهاتهم، ويهدف اليوم لتعريف فئات المجتمع بالمكتبة،  وامكانية الإستفادة من الكتب  الموجودة فيها،  ودمج الأطفال مع  أهاليهم من خلال  نشاطات مكتبية متنوعة، وأخيرا  تشجيع الأطفال على القراءة، وتخلل اليوم عدة فقرات اولها التعريف بالمكتبة والكتب الموجودة فيها و عروض الدبكة وفقرة غناء راب وفقرة حلقات قراءة القصص للأطفال من قبل أمهاتهم، وتم رسم جدارية من قبل الاطفال وامهاتهم، كتب عليها شعارات تشجع على القراءة".

يوم ثقافي  بعنوان "رحلة عبر التاريخ"، وشمل على عدة زوايا تثقيفية منها محطة التاريخ ومحطةالألعاب الشعبية ومسابقات ثقافية وغيرها، وفيلما عن تاريخ فلسطين، وكان هناك عرضا لفرقة مدى للدبكة الشعبية، وألقت احدى المشاركات قصيدة عن التراث الفلسطيني. وتشكيل  خارطة كبيرة لفلسطين باستخدام الكرتون، ووضع الأطفال بصمتهم على الخارطة بألوان العلم الفلسطيني.

أيام مفتوحة في البلدة القديمة التي لاقت الكثير من التفاعل والإقبال والإستحسان من قبل الحضور، واللافت كان إقبال الأهالي على هذا النوع من الفعاليات وتحديدا الآباء، وساد التنافس الجميل عبر مسابقات عدة بين الأطفال والأهالي، كما تخلل الأيام المفتوحة عدة فعاليات منها الرسم على الوجوه، وعروض دبكة للفرق الناشئة والمتقدمة في مركز مدى، مما شكل داعم لهذه الفرق.

يوم صحي مفتوح  ومن أبرز أهدافه كان التوعية بمرض السكري للأطفال، وإعطاء الطفل كافة الإرشادات للوقاية منه،وتخلل اليوم أيضا صنع طبق صحي بأيدي الأطفال، بالإضافة الى محطة الإسعاف التي أشرف عليها مسعفين من جمعية برج اللقلق، وتعرف الأطفال خلالها على وظيفة المسعف وأهمية دوره، وسمع الأطفال دقات قلبهم، وتم إجراء فحص السكري لهم.

يوم الأم احتفل الأطفال في مركز مدى بعيد الأم عن طريق تحضير الهدايا لأمهاتهم ، حيث صنعوا براويز خاصة ليوم الأم باستخدام الخشب والفراشات والشبر،وصنعوا كروت معايدة لأمهاتهم.

يوم المرآة نظم المركز في هذا اليوم من العام يوما مفتوحا للسيدات،  تضمن على العديد من المحطات منهاا محطة مشاهدة فيلم ومناقشته، ومحطة التعرف على الحقوق، ومحطة الأشغال اليديوية، ومحطة الحكواتية التي روت مجموعة من القصص المؤثرة التي تحفز المرأة على مجابهة الظروف الصعبة، وأن المستحيل لا وجود له، كما وزع الطاقم هدايا رمزية للسيدات والتي كانت عبارة عن كوب مليئ بالشوكلاطة طبع عليه شعار مدى.

يوم الأسير الفلسطيني نظم المركز  فعاليات عدة احياءا لهذا اليوم  لتذكير الأطفال بالأسير الفلسطيني والتعرف على معاناته، وتم عرض فيلم عن أسرى بلدة سلوان، وتحدث الأطفال عن أسرى أقاربهم، ثم قاموا بكتابة أسماء بعض الاسرى الذين يعرفونهم او سمعوا عنهم، ورسموا بعض الصور التعبيرية التى تعبر عن الاسرى في السجون وما يعني الاسر من وجهة نظر الأطفال.

وعد بلفورقام المركز  العام الماضي بتنظيم فعاليات تثقيفية حول موضوع  "وعد بلفور المشؤوم"، حيث شرح الطاقم للأطفال عن الوعد المشؤوم الذي أعطى من لا يملك ما لا يستحق ، كما قاموا بعرض فيلم قصير يلخص مضمون الرسالة التي كتبها بلفورعام 1917 ومناقشته مع الأطفال، إضافة الى عمل جدارية بكلمات كتبها الأطفال عن وعد بلفور.

فعالية لأطفال الأسرى والشهداء حيث نظم المركز فعالية خاصة بهم، بحضور السيدة سوسن غيث من مجموعة جسور المحبة، حيث أحضرت كعكة رسم عليه عبارات مساندة للأسرى،  إضافة الى فعاليات مرح قام بها المهرج، وذلك بهدف رسم البسمة على وجوه هذه الفئة من الأطفال.

ورشات عمل

أطلقت الدائرة النفسية والاجتماعية في مركز مدى الإبداعي مؤخرا سلسلة من ورشات العمل للأطفال والشبان والنساء، ومنها:-

العنف السياسي  هو موضوع سلسلة من ورشات العمل التفريغية، الوقائية والعلاجية لمجموعة من الشبان وأهاليهم، هدفها الأساسي كسر الحواجز بين الشبان وأهاليهم، وتحديدا الفتيان والشبان الذين تعرضوا لعنف سياسي كالحبس المنزلي أو الإعتقال أو هدم منزله أو الإبعاد أو استشهاد أحد الأقارب أو الأصدقاء.

المهارات الحياتية والتمكين الشبابي وهي سلسلة من اللقاءات للمجموعة الشبابية ومن أهداف هذه اللقاءات :" الإدارة الذاتية مثل إدارة التوتر والوقت والسيطرة والإسترخاء والسيطرة على الغضب والوعي الإجتماعي، والتعاطف،  واحترام الأخرين، وادارة الصراع وتكوين علاقات مع الأقران بطريقة ايجابية، واتخاذ  قرارت عن طريق التفكير المنطقي والصحيح وليكونوا فعاليين في المجتمع وبناء ثقتهم بشكل صحيح".

 حياة زوجية سعيدة  إن هدف هذه الورشة التي أقيمت للنساء  هو تحسين العلاقات الأسرية،  وتتقيف وارشاد النساء حول أهمية العلاقة الزوجية السليمة، والتفاهم بين الأزواج ، وتخلل اللقاء فعاليات واستشارات ودعم لكل سيدة" .

التحديات التي تواجه الشباب وطرق مواجهتها  للتعرف على التحديات التي تواجه شباب بلدة سلوان نتيجه العنف السياسي الدائم والممنهج ضدهم،  والضغوطات النفسية الداخلية التي تشعرهم بضيق، وهدف اللقاء كان إعطاء شرعية للتخبطات النفسية، وكيفية فهم التحديات الخارجية والداخلية و العمل على حلها ومواجههتها والتخلص من الغضب نتيجه هذه التحديات.

الإنترنت والمراهقة شارك فيها الشبان وأمهاتهم، وتخلل الورشة فعاليات منوعة حيث قسم المشاركين على شكل مجموعات وناقشوا القصص المطروحة التي تتعلق الإنترنت والمراهقة، بهدف أن يفهم كلا الطرفين "الشاب والأم" طريقة تفكير الأخر وإعطاء الثقة وفي ذات الوقت الحذر من مخاطر الإنترنت.

التحقيق والإعتقال ورشة عمل قانونية شارك فيها مجموعة من الشباب، منهم من  خاض تجربة الإعتقال، و كانت الورشة عبارة عن معلومات قانونية قدمتها المحامية رزان الجعبة عن حقوق المعتقل أثناء الإعتقال والتحقيق، وشارك الشبان الذين اعتقلوا سابقا بقصصهم المختلفة عن لحظات الإعتقال والتحقيق".

ورشات عمل حول العنف والحقوق وحوادث السير خصص المركز بكافة فروعه يوما للحديث عن ظاهرة العنف، وشمل اليوم على ورشات عمل تضمنت نقاشا مع الأطفال حول ظاهرة العنف، وتأثيرها على العائلة والمجتمع بشكل عام، تعرف الأطفال خلالها على مفهوم العنف، وقاموا برسم لافتات حملت شعارات لإيقاف العنف السياسي والإجتماعي، كما شاهدوا فيلما يعبر عن آثار العنف.

ورشة عمل بعنوان "حقوقي" حيث تحدث الطاقم مع الأطفال عن حقوق الطفل بموجب المواثيق العالمية، وورشة عمل أخرى عن "حوادث السير والوقاية منها"، لتجنب المخاطر، وتذكير الأطفال كيفية عبور الشارع  بآمان، والأماكن الأمنة للعب بعيدا عن الشارع.

  

افتتاح دورات جديدة لجميع الفئات

خلال عام 2018 افتتحت الدائرة الثقافية في مدى العديد من الدورات للأطفال والشباب والنساء منها:

دورة "تصوير.. كتابة ابداعية .. تصميم"  وهي دورة شاملة ومكثفة حيث يتعلم خلالها الأطفال مهارات التصوير والكتابة الابداعية والتصميم عبر استخدام برنامج الفوتشوب .

دورة الغناء حيث افتتحت نهاية العام الماضي وذلك بهدق صقل مواهب الأطفال في الغناء حيث سيتم من خلالها تأسيس جوقات غنائية.

الدورات التعليمية  ومنها دورة اللغة العربية والإنجليزية.

سلسة رحل المغامرات لفئة الشباب من عمر "12 – 16 عاما"، والتي تتمثل في ممارسة رياضة التسلق في مكان مخصص بمدينة رام الله التي ستستمر على مدار أربع لقاءات، في كل لقاء مجموعة مختلف، والهدف من هذه الرحل التعرف على رياضة التسلق، والتدريب عليها، كما أنها رياضة تحدي وفيها مواجهة للمخاوف.

نادي القراءة للنساء، بهدف تشجيع النساء على القراءة في مختلف المجالات الحياتية والثقافية، وتشجيع الأمهات منهن على قراءة القصص لأطفالهن.

دورة الحاسوب للنساء، حيث تعلمن  من خلالها مبادىء استخدام الحاسوب، فالكثير من النساء لا يستطيعون استخدامه ولا مساعدة أطفالهم باستخدامه، فتم تقسيم الدورة الى مبتدئة ومتقدمة حسب مستويات المشاركات.

دورات مهنية للسيدات حيث تم الاعلان عنها عبر يوم مفتوح حضره عشرات السيدات المقدسيات، شرح خلاله عن برامج جديدة تم ادراجها في خطط المركز؛ لتنمية مهارتهن أو تعلم مهارات جديدة، بما يعود عليهن بالفائدة والنفع، ولتمكينهن على تطوير ذاتهن، وأبرز هذه الدورات الجديدة " دورة تصفيف الشعر وفنون المكياج، يذكر أن مركز مدى يوفر للسيدات دورات مهنية أخرى باتت مصدر رزق لبعض السيدات، منها دورة الخياطة، والاكسسوارات، والأشغال اليدوية.

دورة "تدوير اطارات المركبات" للنساء  استمرت على مدار ستة أشهر ضمن الأشغال اليدوية، وكانت الدورة عبارة عن تعليم النساء كيفية اعادة تدوير اطارات المركبات لاستخدامات عدة منها "مقاعد، خزانة، غرف للأطفال، تخت، قواوير زراعية وغيرها"

فيما استمرت الدورات القديمة خلال العام الماضي لجميع الفئات.

 

جولات تثقيفية ورحل ترفيهية

وفي عام 2018 خرج أطفال وشباب ونساء مدى من مقرات المركز ليعيشوا جوا أخر عبر جولات ورحلات مميزة نظمها مركز مدى.

جولة للمقدسات الاسلامية والمسيحية  ضمن برنامج الثقافة الدينية،  نظم مدى هذا العام أكثر من جولة هذا العام للأطفال والنساء الى المسجد الأقصى المبارك، وكنيسة القيامة ومسجد عمر، ومسجد البراق، والمتحف الإسلامي.

جولة لوادي القتلب وقرية دير الشيخ  شاركت المجموعة الشبابية في مدى  بالمسار، وتعرفوا على واقع القرى المهجرة، وطبيعة الحياة التي كانت فيها، ورافق الشباب المرشد السياحي خليل صبري الذي عرفهم على القرية، وقد زار الشباب مسجد السلطان بدر الذي يعتبر أهم معالم القرية والذي يوجد فيه مقام السلطان وقبر كبير لعائلته.

قرية صطاف وقرية صوبا المهجرة  في كل مرة تشارك فئة عمرية معينة، وتعرفوا على تاريخ القرى عبر مسارات كان يرافقهم فيها مرشد سياحي.

جولة الى عين سلوان شرح مرشد سياحي للأطفال معلومات عن عين سلوان، وبادر الأطفال بطرح الأسئلة، وتخلل الجولة إفطار جماعي، والسباحة في عين سلوان، وكان هدف الجولة تعريف الاطفال على عين سلوان كونها معلم مهم من معالم البلدة، حيث تُعد عين سلوان مكانا حضاريا وتاريخيا قديما، يعود عمرها إلى خمسة آلاف عام، وهي من أقدم الأماكن التي سجلت في الوقف الإسلامي وكان ذلك في عهد الخليفة عثمان بن عفان رضي الله عنه.

جولة لنابلس  حيث قام الأطفال بزيارة مصنع البدر للصابون حيث قدم مدير المصنع شرح عن كيفية صناعة الصابون و المواد المستخدمة لصناعتها وشراء الصابون من المصنع، وخلال الجولة زاروا مطحنة بن بريك التي تحافظ على تراث الاجداد واكثر ما يميز هدا المكان غرفة شعبية تتزين بأدوات تراثية مصنوعة بأنامل فلسطينية، وبرج الساعة وهو برج أثري يعود تاريخة للحقبة العثمانية في نابلس".

رحل ترفيهية الى مدينة أريحا  خلال المخيمات الصيفية.

 

المناسبات الدينية

وكان للمناسبات الدينية خلال عام 2018  طابعا خاصة في مدى، فاحتفل بها الأطفال بمشاركة الأهالي عبر تنظيم احتفالات غلب عليها الطابع الديني، وذلك لتعزيز ذكرى المناسبات الدينية في نفوس الأطفال، منها عيد الفطر وعيد الأضحى والمولد النبوي الشريف، وشهر رمضان المبارك، ورأس السنة الهجرية.

وتخللت الاحتفالات فعاليات عدة منها الكشافة، والإنشاد الديني،  وتلاوة القرآن، والرسم على الوجوه،وتخصيص جزء من كل احتفال للحديث مع الأطفال عن المناسبة الدينية، والمسرحيات الحوارية التي تقدم للأطفال معلومات دينية بطريقة مبسطة، إضافة لفعاليات المهرج التي تضيف دوما  نكهة مميزة للاحتفالات، والمسابقات وتقديم جوائز للفائزين، بالإضافة  لتطوع الأطفال في توزيع الحلويات على المارة في شوارع سلوان بالمناسبات "

وفي شهر رمضان المبارك لم تخلو فروع مدى من الأطفال، الذين كانوا يتوافدون اليها كل يوم، حيث خصص كل فرع يوم من أيام الشهر الفضيل لتجميع الأطفال والحديث معهم حول موضوع معين يتعلق بالشهر فتناولوا مواضيع متنوعة منها:"صلاة التراويح، مدفع رمضان، المسحراتي، أطعمة يفضل تناولها خلال الإفطار والسحور، أهمية السحور، قراءة القرآن، المسجد الأقصى، القدس في شهر رمضان، وغيرها".

المشاركة في المعارض والحفلات

 معرض المنتجات اليدوية في نادي جبل الزيتون بقرية الطور، حيث شاركن نساء مدى بمجموعة من الأشغال اليدوية التي تعلمنها وصنعنها خلال الدورات التي يقدمها المركز لهن، كالمطرزات، والإكسسوارات، والصابون المعطرة، والمأكولات الشعبية، والحلويات".

عرض لفرقة مدى الشعبية  التيشاركت في افتتاح معرض باب العامود بمدينة نابلس، حيث قدموا عرضا للدبكة على نغمات اغاني شعبية فلسطينية.

 

احتفالات

  احتفال انجازات الأطفال التي تدربوا عليه في الدورات المختلفة التي يقدمها المركز من دبكة وراب وأيكيدو وغيرها ، وقد شارك في الاحتفال أهالي الأطفال الذين جاؤوا لدعم ومساندة أطفالهن ومشاهدة إنجازاتهن في المركز.

حفل اختتام الفعاليات الصيفية وتخلل الحفل تكريم للناجحين في الثانوية العامة، إضافة الى عروض الدبكة والكشافة والراب، وعروض موسيقية ومسرحية، بحضور عدد من الشركاء والداعمين،  

 

 زيارة محبوب العرب "يعقوب شاهين"

وكانت مفاجأة مدى العام الماضي للأطفال زيارة  "محبوب العرب" الفنان الفلسطيني يعقوب شاهين مركز مدى الإبداعي – سلوان بصفته سفيرا  للنوايا الحسنة لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة "لليونسيف"، ونظم طاقم مركز مدى للفنان الفلسطيني شاهين ووفد اليونسيف المرافق له جولة في بلدة سلوان وأطلعوا على الأوضاع التي يعيشها السكان عامة وأطفال البلدة خاصة.

 

مبادرات

مبادرة "عونة" لقطف أشجار الزيتون

مبادرة تنظيف المنتزة

مبادرة الرسم على الجدران

 

الأنشطة الكروية وخلال لعام الماضي كانت التدريبات المنتظمة لأكاديمية مدى الكروية والتي تجري على ملعب مدرسة سلوان المعشب بمشاركة العشرات من اللاعبين من أحياء بلدة سلوان خاصة من مواليد 2002 وصولا إلى مواليد 2010م ، ويشرف على التدريبات المشرف الرياضي نهاد صيام و المدير الفني للأكاديمية المربي ناصر العباسي والمدرب نظام أبو رموز،.وقد خاضت الأكاديمية العديد من اللقاءات الودية والمشاركة في بطولات بهدف الاحتكاك واكتساب الخبرة.

 

افتتاح الفرع الرابع لمدى في الحارة الوسطىحتى تصل خدمات مدى لأكبر شريحة ممكنة من أهالي بلدة سلوان، وقد افتتح الفرع بعد مشاورات مع أهالي المنطقة، عن ضرورة وجود مكان للأطفال في ظل انعدام الأماكن الترفيهية والملاعب في الحي، مثله مثل أحياء أخرى في البلدة.

يذكر أن مركز مدى الإبداعي – سلوان تأسس عام 2007 في مقره الرئيسي بوادي حلوة في بلدة سلوان، وفي عام 2016 افتتح فرعه الثاني في حي عين اللوزة بالبلدة، وفي ذات العام افتتح فرعه الثالث في حي بطن الهوى بسلوان.

 

 

 

 

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27